القصة القصيرة جدا

لحظة مؤجلة

امام اهمال ولامبالاة منه لعواطفها الجياشة طول فترات غيابه .. كان صديق العمل فى محل تنقل لرسائل متبادلة .. مع تفاقم الشك والغيرة فى عقلها .. وفى لحظة ضعف وإحباط، كان لعنادها ممرا آمنا لشيطان ينتظر !!

السابق
الصرخة
التالي
مهمّة في طريق غير سريع

اترك تعليقاً