القصة القصيرة جدا

مرآة

يتقافز الضفدع فرحا، على حافة النهر، تركض الفراشات باتجاه الضوء، الحمار حارس أمين، تلبدت السماء بالغيوم، لا شيئ تغير، إلا أن النباح يحاصر المكان.

السابق
حلبة
التالي
حرية

اترك تعليقاً