القصة القصيرة جدا

مسارات مثقلة

عاشت معه الحياة بصيغة الجميلة والوحش، ضاريا في تعامله، شديدا في خصوماته، قدرها فرض عليها الصبر والتصبر، حين أخبرها بقرب تقاعده، همست من شدة وطأة ضغوطه : يارب كيف سأواجه هذا الوضع القادم.
بعد ستة أشهر من تقاعده غادرت لدار البقاء.

السابق
إعراب
التالي
زفير الأفاعي

اترك تعليقاً