القصة القصيرة جدا

مع تحيات فخامته

وقف الوزير في مدخل العمارة برفقة الوفد المرافق له ، أيها المواطنون الأعزاء مبروك عليكم إدخال الغاز الى بيوتكم ، إنه حدث تاريخي كبير يجعلنا في مصاف الدول المتقدمة ، إنها الرعاية السامية لفخامته ، الرئيس يحبكم جميعا .
و في ما كان ينوي المغادرة ، إستوقفه فقير معدم إستطاع أن يخترق الوفد الرسمي
سيدي أنا في حالة يرثى لها هل يمكنني أن أكون تحت الرعاية السامية لفخامته ؟
نظر إليه الوزير بطريقة تدل على تدل على إنزعاج كبير : أنت تحت الرعاية السامية لرئيس البلدية .

السابق
المذيعة
التالي
كولومبو مغفل

اترك تعليقاً