القصة القصيرة جدا

مــومــس

بعـدما أعيتهـا الحيلـة للإيقـاع بـه فـي شبـاك أنوثتهـا، خلـت إلـى الشيطـان، وبينمـا هـي تتماهـى معـه فـي مرآة ضلالـه، تطايـرت الوسوسـات شظايـا مرايـا، فـرأت فـي كـل شظيـة فارسـا يبتسـم لهـا، فابتسمـت ابتسامـة عكسهـا الفرسـان علـى وجههـا كأشعـة الشمـس، دون أن يعكسوهـا على مبسـم حياتها.

السابق
دوامة
التالي
دموع

اترك تعليقاً