القصة القصيرة جدا

مفارقة

ابتعدتْ منسلةً كشعرةٍ من عجينْ ، لم يشعرْ باختفائها؛ ﻷنّها كانتْ تراوغُهُ .يبعثُ إليها إنْ كنتِ ناويةً هجري قوليها ولا تترددي.كتبَ هذهِ الكلمات وهو يقفزُ من أعالي الذكريات ،يتدحرجُ في وادي الذئاب …. في أسفلهِ كانَ ينتظرُهُ أبطالُ المسلسل….

السابق
ولوج
التالي
هيولى

اترك تعليقاً