القصة القصيرة جدا

منارة

كبلوه بالأصفاد، قذفوه من علو شاهق، لم يسمع صوت الارتطام، ظل واقفا، حملته جند السماء، وحدها امرأة كسرت جدار الصمت.

السابق
رحيل شاحب
التالي
تفانين

اترك تعليقاً