القصة القصيرة جدا

مُوالاةٌ

لبسَ مسوحَ الرهبان، دلفَ لوسطِ الأتقياءِ، وثقوا به، أعدّ في الخفاء أمورا… اتَّخذَ من الضالينَ جندا و من الغاصبين سندا، تطوّعَ لنصرتِه الغافلون… قتلوا، نهبوا، اعتقلوا… أشفقوا على إبليسَ وجنودَه؛ تعهّدوا لهم بنسفِ الصُّرُطِ المستقيمةِ.

السابق
ثائر
التالي
رئيس

اترك تعليقاً