القصة القصيرة جدا

نشرة أخبار

في البدء كانت الغيمة حُبلى بالحكايا السّارة .. و الأرض الخصبة تهيّأت للفرح الغائب.. و ارتدت بعد حدادها الطويل ؛ فستاناً باذخَ الألوان .. خرجت الطيور تحكي نشوتها للطيور و تستقبل الربيع الباهت .. خرجت تغرّد على لسان طير واحد أغنيتها الأخيرة:
– هرب الظلام .. الظالم هرب .. هرب ..!!
فجأةً؛ تحدّث الناس في كافة أصقاع الدنيا ؛ عن إعصار أسود ضرب المدينة الجريحة على عجلٍ .. و ذهب بأهلها إلى الجحيم !!.

السابق
لآخر مرّة أهدي لك وردة
التالي
أحلام مناورة

اترك تعليقاً