الخاطرة القصيرة جدا

هَمسَةُ عِيدٍ

أنا…
وَ دَبُورٌ أَسْوَدُ؛
نتنافَسُ على رَحِيقِ زَهرَةٍ؛
هوَ يَلْسَعُ بِدُبْرِهِ،
أَنا أَوَلِّيَ الأَدبارَ
قَهْقَهاتٌ تُلاحِقُني،
تَسْبُقُني،
أَتَعَثَّرُ بِخَطَواتي،
آهٍ…
يَصْعَبُ الاِخْتِيارَ
بينَ لَسْعَةٍ،
أَو هرُوبِ فَأْرٍ…
أَمامَ صِغارِهِ!

السابق
ترياق
التالي
عام البون