الشعر الشعبي

وحشتيني

أقدار من بعدك حاولت أصدها
كنتي بتشجعيني وتقولي إنت قدها
الفراغ من بعدك قتلني
وملقتش حد يصبرني
أفتكرك دايما بتواسيني
تقولي خلاص متزعلش
أجري عليكي تضميني
وتقولي ف جرحك متفكرش
روحتي وراحت أحلى ليالي
أيام من بعدك متتعوضش
الناس حاولت تصبرني
يقولوا قال شد حيلك
مواستهم كانت بتقتلني
عشان كانت جاية من غيرك
إستعجلتي ليه ومشيتي بدري
وليه ومع مين سبتيني
وإزاي هقدر أواجه قدري
وإنتي مش معايا تقويني
نفسي أشوفك ولو خيال
تفكي عني وتقربي مني
طلبي أكيد مش محال
وأرجوكي حققيه لأني
بجد مشتاق
ونفسي بجد لو مرة
أضمك وأقول وحشتيني
وحشتيني
كلمة معرفش الشعر يوصفها
كلمة شايلة ألف معنى
كلمة عاملة زي لعنة
بتأسر المشتاق معاها
زي ملكة في بهاها
قايلة ممنوع الإقتراب
واللي منها راح يقرب
فجأة يتحول تراب
وحشتيني
كلمة سهل الناس تقولها
بس صعب تلمسها بقلوبها
هي مش بتوحشني عشان إسمها ولا جسمها
أنا بيوحشني النور الخارج من عيونها
دايما منورلي الطريق
وفيه لقيت مية رفيق
دخلوا قبلي التجربة
وأكيد لقوها متعبة
سألتهم إزاي قدرتوا ع البعاد
قالوا سألنا قبلك رب العباد
قال الدنيا دي دار تفرقة
وعمرك ماتنول فيها المراد
سمعت بس لسة مااقتنعت
وأنا مهما قدرت وعنك بعدت
هتفضلي النور اللي مزين سنيني
ودايما هقولك وحشتيني

السابق
تَذْلِيلٌ
التالي
يا امراة علمتينى

اترك تعليقاً