القصة القصيرة جدا

ورقة طلاق

عشقها الجميع لنُبل أخلاقها ..وجمال عينيها الثاقبتين …وفي لحظة غابت فيها الشمس ..تزوّجها الباطل ، وصار يمارس عليها رجُـــولته البالية…طلبت الطــــلاق ..لكنّ القضاة رفـــضوا …فتوشحت سواد اللـــيل وهربت من الجمـــيع.

السابق
تلبس
التالي
قلبي معلق به

اترك تعليقاً