القصة القصيرة جدا

وسخ الدنيا

هناك دعته لأكل التفاح ففعل، وطفق يخصف عليه من ورق الجنة ليواري ما ظهر. وهنا دعته لتناول العنب فامتثل، وشرع يعري بوسخ الدنيا ما استتر.

السابق
ألْغام
التالي
آهاتُ قلب

تعليق واحد

أضف تعليقا ←

اترك تعليقاً