القصة القصيرة جدا

وضوء

ساقيةُ العرقِ والدموعِ التي أمسكتْ زمامَ الضوء، انسابتْ في ألف طريقٍ و طريقة، عند حدود ِحقلِ الوالي…اندلقتْ حبّاتُ الحلم فوق أشواكِ حظيرتنا…بعد صلاة الفجرِ انبثقنا من ملحِ الأرض.

السابق
ابتهال
التالي
خبث

اترك تعليقاً