الشعر الحر

وطني

أعترف
وأقرّ وأبصم
وبالسّبابة أشهد
أنك وحدك من تسكن
ومرغم أنت السّكن
لك القلب
ولي منك الأمن
لك الحبّ
ولي منك عزّة
دونك تعدم
أيا وطنا
خلقت لي
وإنّي دونك رمم
من ثراك أنا برعم
فكيف لناكر
بالأمن ينعم
هذا هواؤك
ملء صدري
وهذه شمسك
والقمر
وهذه سواقيك
خريريها عزف
ليس ينفصم
وشامخات
قممها بدم الأطهار
تتنسّم
فويل لغادر
الوعد أخلف
محتقر
وقد خط بدم الاحرار
ويحك العهد ملزم.

السابق
مواقف زمن الكورونا
التالي
العَزَاء الأخير

اترك تعليقاً