المدونة

تعريف وشرح ومعنى لملمة

لملمة: (اسم)
لملمة : مصدر لَملَمَ
لَملَمة: (اسم)
مصدر لَمْلَمَ
لَمْلَمَةُ الْحَجَرِ : جَمْعُهُ جَمْعاً مُسْتَدِيراً كَالْكُرَةِ
لَملَمَ : (فعل)
لملمَ يلملم ، لملمةً ، فهو مُلملِم ، والمفعول مُلملَم
لَمْلَمَ حَوَائِجَهُ : جَمَعَهَا
لَمْلَمَ الشَّيءَ: جمَعَه
لَمْلَمَ الحجرَ: جَعَلَه مستديراً
لَمَم : (اسم)
اللَّمَمُ :صغيرُ الذُّنوبِ، نحو القُبْلةِ والنَّظرةِ وما أشبهها
اللَّمَمُ : مقاربة الذَّنب من غير مواقعة له
اللَّمَمُ :الجنونُ، أَو طَرَفٌ منه يُلِمُّ بالإِنسان ويَعتريه
كان ذلك منذ شهرٍ أَو لَمَمِه: قُرابِ شهر
لَمَّمَ : (فعل)
لَمَّمَ فهو مُلَمَّم
لَمَّمَ الشعرَ: دَهَنَه
لِمَم : (اسم)
لِمَم : جمع لِمّة
مُلَملَم: (اسم)
مفعول من لَمْلَمَ
تِبْنٌ مُلَمْلَمٌ : مُجَمَّعٌ فِي مَوْضِعٍ
رجل مُلَمْلَمٌ، وجَمَلٌ مُلملَم: مجموعٌ بعضه إلى بعض
وشعرٌ مُلَمْلَمٌ: مدهون
مُلملَم: (اسم)
مُلملَم : اسم المفعول من لَملَمَ
مُلملِم: (اسم)
مُلملِم : فاعل من لَملَمَ
مُلَملَمة: (اسم)
كتيبة مُلَمْلَمَة: مُجْتَمِعَةٌ مضموم بعضُها إلى بعض
ناقة مُلَمْلَمَة: غليظة كثِيرة اللحم مُعتدِلة الخَلْق،
صخرة مُلَملمَة: مستديرة صُلبة
تَلَملَمَ: (فعل)
تلملمَ يتلملم ، تلملُمًا ، فهو مُتلملِم
تَلَمْلَمَ الشَّيْءُ : اِجْتَمَعَ
تَلَمْلَمَ : مطاوع لَمْلَمَ
مُتلملِم: (اسم)
مُتلملِم : فاعل من تَلَملَمَ
تَلَملُم: (اسم)
مصدر تَلَمْلَمَ
تَلَمْلُمُ النَّاسِ : اِجْتِماعُهُمْ
تلملُم: (اسم)
تلملُم : مصدر تَلَملَمَ
لُملوم: (اسم)
اللُّمْلُومُ : الجماعةُ
تلملم النّاس:
اجتمعوا ”تَلَمْلم الطُّلاّبُ في السَّاحة”.
تَلَمْلَمَ الشَّيْءُ:
اِجْتَمَعَ.
تِبْنٌ مُلَمْلَمٌ:
مُجَمَّعٌ فِي مَوْضِعٍ.
شعرٌ مُلَمْلَمٌ:
مدهون.
صخرة مُلَملمَة:
مستديرة صُلبة.
كتيبة مُلَمْلَمَة:
مُجْتَمِعَةٌ مضموم بعضُها إلى بعض.
ناقة مُلَمْلَمَة:
غليظة كثِيرة اللحم مُعتدِلة الخَلْق.
تِبْنٌ مُلَمْلَمٌ فِي الْحَقْلِ:
مُجَمَّعٌ فِي مَوْضِعٍ. حَشَائِشُ مُلَمْلَمَةٌ.
وَجَدَ جَمْعَهُمْ مُلَمْلَماً:
مُجَمَّعاً ومُتَشَابِكاً.
لَملَم : (اسم)
اللَّمْلَمُ : الجَيْشُ الكثير المجتمع
وحيٌّ لَمْلَمٌ: الكثير المجتمع
كلمات ذات صلة
تَلَملَمَ تلقلُق لَملَم لَملَمة لُملوم مُتلقلِق مُتلملِم مُلَملَم مُلَملَمة
تعريف ومعنى لملمة في قاموس المعجم الوسيط ،اللغة العربية المعاصرة ،الرائد ،لسان العرب ،القاموس المحيط. قاموس عربي عربي

لَمْلَمَةٌ
[ل م ل م]. (مصدر لَمْلَمَ). :-لَمْلَمَةُ الْحَجَرِ :- : جَمْعُهُ جَمْعاً مُسْتَدِيراً كَالْكُرَةِ.
المعجم: الغني

لملمَ
لملمَ يلملم ، لملمةً ، فهو مُلملِم ، والمفعول مُلملَم :-
• لَمْلَم الأوراقَ وغيرَها جمعها :-لَمْلَم ضروريّات السّفر في الحقيبة.
المعجم: اللغة العربية المعاصرة

لَملَم
لملم – لملمة
1- لملم الحجر : جعله مستديرا كالكرة. 2- لملم الشيء : جمعه.
المعجم: الرائد

لمم
“اللَّمُّ: الجمع الكثير الشديد.
واللَّمُّ: مصدر لَمَّ الشيء يَلُمُّه لَمّاً جمعه وأصلحه.
ولَمَّ اللهُ شََعَثَه يَلُمُّه لَمّاً: جمعَ ما تفرّق من أُموره وأَصلحه.
وفي الدعاء: لَمَّ اللهُ شعثَك أي جمع اللهُ لك ما يُذْهب شعثك؛ قال ابن سيده: أي جمعَ مُتَفَرِّقَك وقارَبَ بين شَتِيت أَمرِك.
وفي الحديث: اللهمِّ الْمُمْ شَعَثَنا، وفي حديث آخر: وتَلُمّ بها شَعَثي؛ هو من اللَّمّ الجمع أَي اجمع ما تَشَتَّتَ من أَمْرِنا.
ورجُل مِلَمٌّ: يَلُمُّ القوم أي يجمعهم.
وتقول: هو الذي يَلُمّ أَهل بيته وعشيرَته ويجمعهم؛ قال رؤبة: فابْسُط علينا كَنَفَيْ مِلَمّ أَي مُجَمِّع لِشَمْلِنا أَي يَلُمُّ أَمرَنا.
ورجل مِلَمٌّ مِعَمٌّ إذا كان يُصْلِح أُمور الناس ويَعُمّ الناس بمعروفه.
وقولهم: إنّ دارَكُما لَمُومةٌ أَي تَلُمُّ الناس وتَرُبُّهم وتَجْمعهم؛ قال فَدَكيّ بن أَعْبد يمدح علقمة بن سيف: لأَحَبَّني حُبَّ الصَّبيّ، ولَمَّني لَمَّ الهِدِيّ إلى الكريمِ الماجِدِ (* قوله «لأحبني» أَنشده الجوهري: وأحبني).
ابن شميل: لُمّة الرجلِ أَصحابُه إذا أَرادوا سفراً فأَصاب مَن يصحبه فقد أَصاب لُمّةً، والواحد لُمَّة والجمع لُمَّة.
وكلُّ مَن لقِيَ في سفره ممن يُؤنِسُه أَو يُرْفِدُه لُمَّة.
وفي الحديث: لا تسافروا حتى تُصيبوا لُمَّة (* قوله «حتى تصيبوا لمة» ضبط لمة في الأحاديث بالتشديد كما هو مقتضى سياقها في هذه المادة، لكن ابن الأثير ضبطها بالتخفيف وهو مقتضى قوله:، قال الجوهري الهاء عوض إلخ وكذا قوله يقال لك فيه لمة إلخ البيت مخفف فمحل ذلك كله مادة لأم).
أَي رُفْقة.
وفي حديث فاطمة، رضوان الله عليها،أَنها خرجت في لُمَّةٍ من نسائها تَتوطَّأ ذَيْلَها إلى أَبي بكرفعاتبته،أَي في جماعة من نسائها؛ قال ابن الأَثير: قيل هي ما بين الثلاثة إلى العشرة، وقيل: اللُّمَّة المِثْلُ في السن والتِّرْبُ؛ قال الجوهري: الهاء عوض من الهمزة الذاهبة من وسطه، وهو مما أَخذت عينه كَسَهٍ ومَهٍ، وأَصلها فُعْلة من المُلاءمة وهي المُوافقة.
وفي حديث علي، كرم الله وجهه: ألا وإنّ معاوية قادَ لُمَّة من الغواة أي جماعة.
قال: وأما لُمَة الرجل مثله فهو مخفف.
وفي حديث عمر، رضي الله عنه: أن شابة زُوِّجَت شيخاً فقتَلتْه فقال: أيها الناس لِيتزوَّج كلٌّ منكم لُمَتَه من النساء ولتَنْكح المرأةُ لُمَتَها من الرجال أي شكله وتِرْبَه وقِرْنَه في السِّن.
ويقال: لك فيه لُمَةٌ أي أُسْوة؛ قال الشاعر: فإن نَعْبُرْ فنحنُ لنا لُماتٌ،وإن نَغْبُرْ فنحن على نُدورِ وقال ابن الأعرابي: لُمات أَي أَشباه وأَمثال، وقوله: فنحن على ندور أي سنموت لا بدّ من ذلك.
وقوله عز وجل: وتأْكلون التُّرابَ أْكَلاً لَمّاً؛ قال ابن عرفة: أَكلاً شديداً؛ قال ابن سيده: وهو عندي من هذا الباب، كأنه أَكلٌ يجمع التُّراث ويستأْصله، والآكلُ يَلُمُّ الثَّريدَ فيجعله لُقَماً؛ قال الله عز وجل: وتأْكلون التُّراث أَكْلاً لَمّاً؛ قال الفراء: أي شديداً، وقال الزجاج: أي تأْكلون تُراث اليتامى لَمّاً أي تَلُمُّون بجميعه.
وفي الصحاح: أَكْلاً لَمّاً أي نَصِيبَه ونصيب صاحبه.
قال أبو عبيدة: يقال لَمَمْتُه أَجمعَ حتى أتيت على آخره.
وفي حديث المغيرة: تأْكل لَمّاً وتُوسِع ذَمّاً أي تأْكل كثيراً مجتمعاً.
وروى الفراء عن الزهري أنه قرأَ: وإنَّ كُلاً لَمّاً، مُنَوَّنٌ، ليُوَفِّيَنَّهم؛ قال: يجعل اللَّمَّ شديداً كقوله تعالى: وتأكلون التُّراثَ أكلاً لَمّاً؛ قال الزجاج: أراد وإن كلاً ليُوَفِّينهم جَمْعاً لأن معنى اللّمّ الجمع، تقول: لَمَمْت الشيء أَلُمُّه إذا جمعته.
الجوهري: وإنَّ كلاً لماً ليوفينهم، بالتشديد؛ قال الفراء: أصله لممّا، فلما كثرت فيها المِيماتُ حذفت منها واحد، وقرأَ الزهري: لمّاً،بالتنوين، أي جميعاً؛ قال الجوهري: ويحتمل أن يكون أن صلة لمن من، فحذفت منها إحدى الميمات؛ قال ابن بري: صوابه أن يقول ويحتمل أن يكون أصله لَمِن مَن، قال: وعليه يصح الكلام؛ يريد أن لَمّاً في قراءة الزهري أصلها لَمِنْ مَن فحذفت الميم، قال: وقولُ من، قال لَمّا بمعىن إلاَّ، فليس يعرف في اللغة.
قال ابن بري: وحكى سيبويه نَشدْتُك الله لَمّا فَعَلْت بمعنى إلاّ فعلت،وقرئ: إن كُلُّ نَفْس لَمّا عليها حافظٌ؛ أي ما كل نفس إلا عليها حافظ،وإن كل نفس لعليها (* قوله «وإن كل نفس لعليها حافظ» هكذا في الأصل وهو إنما يناسب قراءة لما يالتخفيف).
حافظ.
وورد في الحديث: أنْشُدك الله لَمّا فعلت كذا، وتخفف الميم وتكونُ ما زائدة، وقرئ بهما لما عليها حافظ.
والإلْمامُ واللَّمَمُ: مُقاربَةُ الذنب، وقيل: اللّمَم ما دون الكبائر من الذنوب.
وفي التنزيل العزيز: الذينَ يَجْتَنِبون كبائِرَ الإِثْمِ والفواحِشَ إلا اللَّمَمَ.
وألَمَّ الرجلُ: من اللَّمَمِ وهو صغار الذنوب؛ وقال أميّة: إنْ تَغْفِر، اللَّهمَّ، تَغْفِرْ جَمّا وأَيُّ عَبْدٍ لك لا أَلَمّا؟
ويقال: هو مقارَبة المعصية من غير مواقعة.
وقال الأَخفش: اللَّمَمُ المُقارَبُ من الذنوب؛ قال ابن بري: الشعر لأُميَّة بن أَبي الصّلْت؛
قال: وذكر عبد الرحمن عن عمه عن يعقوب عن مسلم بن أَبي طرفة الهذليّ، قال: مر أَبو خِراش يسعى بين الصفا والمروة وهو يقول: لاهُمَّ هذا خامِسٌ إن تَمّا،أَتَمَّه اللهُ، وقد أَتَمَّا إن تغفر، اللهم، تغفر جمّاً وأيُّ عبدٍ لك لا أَلَمَّا؟
‏قال أبو إسحق: قيل اللّمَمُ نحو القُبْلة والنظْرة وما أَشبهها؛ وذكر الجوهري في فصل نول: إن اللّمَم التقبيلُ في قول وَضّاح اليَمَن: فما نَوّلَتْ حتى تَضَرَّعْتُ عندَها،وأنْبأتُها ما رُخّصَ اللهُ في اللّمَمْ وقيل: إلاّ اللَّمَمَ: إلاّ أن يكونَ العبدُ ألَمَّ بفاحِشةٍ ثم تاب، قال: ويدلّ عليه قوله تعالى: إنّ ربَّك واسِعُ المغفرة؛ غير أن اللَّمَم أن يكونَ الإنسان قد أَلَمَّ بالمعصية ولم يُصِرَّ عليها، وإنما الإلْمامُ في اللغة يوجب أنك تأْتي في الوقت ولا تُقيم على الشيء، فهذا معنى اللّمَم؛ قال أبو منصور: ويدل على صاحب قوله قولُ العرب: أَلْمَمْتُ بفلانٍ إلْماماً وما تَزورُنا إلاَّ لِمَاماً؛ قال أبو عبيد: معناه الأَحيانَ على غير مُواظبة، وقال الفراء في قوله إلاّ اللّمَم: يقول إلاّ المُتقاربَ من الذنوب الصغيرة، قال: وسمعت بعض العرب يقول: ضربته ما لَمَم القتلِ؛ يريدون ضرباً مُتقارِباً للقتل، قال: وسمعت آخر يقول: ألَمَّ يفعل كذا في معنى كاد يفعل، قال: وذكر الكلبي أنها النَّظْرةُ من غير تعمُّد، فهي لَمَمٌ وهي مغفورة، فإن أَعادَ النظرَ فليس بلَمَمٍ، وهو ذنب.
وقال ابن الأعرابي: اللّمَم من الذنوب ما دُون الفاحشة.
وقال أبو زيد: كان ذلك منذ شهرين‏ أو ‏لَمَمِها، ومُذ شهر ولَمَمِه أو قِرابِ شهر.
وفي حديث النبي، صلى الله عليه وسلم: وإن مما يُنْبِتُ الربيعُ ما يَقُتُلُ حَبَطاً أو يُلِمُّ؛ قال أبو عبيد: معناه أو يقرب من القتل؛ ومنه الحديث الآخر في صفة الجنة: فلولا أنه شيء قضاه اللهُ لأَلَمَّ أن يذهب بصرُه، يعني لِما يرى فيها، أي لَقَرُب أن يذهب بصره.
وقال أبو زيد: في أرض فلان من الشجر المُلِمّ كذا وكذا، وهو الذي قارَب أن يَحمِل.
وفي حديث الإفْكِ: وإن كنتِ ألْمَمْتِ بذَنْبٍ فاستغْفرِي الله، أي قارَبْتِ، وقيل: الَّمَمُ مُقارَبةُ المعصية من غير إِيقاعِ فِعْلٍ، وقيل: هو من اللّمَم صغار الذنوب.
وفي حديث أبي العالية: إن اللَّمَم ما بين الحَدَّين حدُّ الدنيا وحدِّ الآخرة أي صغارُ الذنوب التي ليس عليها حَدٌّ في الدنيا ولا في الآخرة، والإلْمامُ: النزولُ.
وقد أَلَمَّ أَي نزل به.
ابن سيده: لَمَّ به وأَلَمَّ والتَمَّ نزل.
وألَمَّ به: زارَه غِبّاً.
الليث: الإلْمامُ الزيارةُ غِبّا، والفعل أَلْمَمْتُ به وأَلْمَمْتُ عليه.
ويقال: فلانٌ يزورنا لِماماً أي في الأَحايِين.
قال ابن بري: اللِّمامُ اللِّقاءُ اليسيرُ، واحدتها لَمّة؛ عن أبي عمرو.
وفي حديث جميلة: أنها كانت تحت أَوس بن الصامت وكان رجلاً به لَمَمٌ، فإذا اشْتَدَّ لَمَمُه ظاهر من امرأَته فأَنزل الله كفّارة الظهار؛ قال ابن الأثير: اللَّمَمُ ههنا الإلْمامُ بالنساء وشدة الحرص عليهن، وليس من الجنون، فإنه لو ظاهر في تلك الحال لم يلزمه شيء.
وغلام مُلِمٌّ: قارَب البلوغَ والاحتلامَ.
ونَخْلةٌ مُلِمٌّ ومُلِمّة: قارَبتِ الإرْطابَ.
وقال أَبو حنيفة: هي التي قاربت أن تُثْمِرَ.
والمُلِمّة: النازلة الشديدة من شدائد الدهر ونوازِل الدنيا؛ وأما قول عقيل بن أبي طالب: أَعِيذُه من حادِثات اللَّمَّهْ فيقال: هو الدهر.
ويقال: الشدة، ووافَق الرجَزَ من غير قصد؛ وبعده: ومن مُريدٍ هَمَّه وغَمَّهْ وأنشد الفراء: علَّ صُروفِ الدَّهْرِ أَو دُولاتِها تُدِيلُنا اللَّمَّةَ من لَمّاتِها،فتَسْتَرِيحَ النَّفْسُ من زَفْراتِه؟
‏قال ابن بري وحكي أن قوماً من العرب يخفضون بلعل، وأنشد: لعلَّ أَبي المِغْوارِ منكَ قريبُ وجَمَلٌ مَلْمومٌ ومُلَمْلم: مجتمع، وكذلك الرجل، ورجل مُلَمْلم: وهو المجموع بعضه إلى بعض.
وحجَر مُلَمْلَم: مُدَمْلَك صُلْب مستدير، وقد لَمْلَمه إذا أَدارَه.
وحكي عن أعرابي: جعلنا نُلَمْلِمُ مِثْلَ القطا الكُدْرِيّ من الثريد، وكذلك الطين، وهي اللَّمْلَمة.
ابن شميل: ناقة مُلَمْلَمة، وهي المُدارة الغليظة الكثيرة اللحم المعتدلة الخلق.
وكَتيبة مَلْمومة ومُلَمْلَمة: مجتمعة، وحجر مَلْموم وطين مَلْموم؛ قال أبو النجم يصف هامة جمل: مَلْخمومة لَمًّا كظهر الجُنْبُل ومُلَمْلَمة الفيلِ: خُرْطومُه.
وفي حديث سويد ابن غَفلة: أتانا مُصدِّقُ رسولِ الله، صلى الله عليه وسلم، فأَتاه رجل بناقة مُلَمْلَمة فأَبى أَن يأْخذَها؛ قال: هي المُسْتديِرة سِمَناً، من اللَّمّ الضمّ والجمع؛ قال ابن الأثير: وإنما ردّها لأنه نُهِي أن يؤخذ في الزكاة خيارُ المال.
وقَدح مَلْموم: مستدير؛ عن أبي حنيفة.
وجَيْش لَمْلَمٌ: كثير مجتمع، وحَيٌّ لَمْلَمٌ كذلك، قال ابن أَحمر: منْ دُونِهم، إن جِئْتَهم سَمَراً،حَيٌّ حلالٌ لَمْلَمٌ عَسكَر وكتيبة مُلَمْلَمة ومَلْمومة أيضاً أي مجتمعة مضموم بعضها إلى بعض.
وصخرة مَلمومة ومُلَمْلمة أي مستديرة صلبة.
المعجم: لسان العرب

تلملمَ
تلملمَ يتلملم ، تلملُمًا ، فهو مُتلملِم :-
• تلملم النَّاسُ اجتمعوا :-تَلَمْلم الطُّلاّبُ في السَّاحة.
المعجم: اللغة العربية المعاصرة

المُلَمْلَمَةُ
المُلَمْلَمَةُ المُلَمْلَمَةُ يقال: كتيبة مُلَمْلَمَة: مُجْتَمِعَةٌ مضموم بعضُها إلى بعض.
وناقة مُلَمْلَمَة: غليظة كثِيرة اللحم مُعتدِلة الخَلْق، وصخرة مُلَملمَة: مستديرة صُلبة.
المعجم: المعجم الوسيط

المُلَمْلَمُ
المُلَمْلَمُ المُلَمْلَمُ ِ رجل مُلَمْلَمٌ، وجَمَلٌ مُلملَم: مجموعٌ بعضه إلى بعض.
وشعرٌ مُلَمْلَمٌ: مدهون.
المعجم: المعجم الوسيط

تَلَمْلَمَ
[ل م ل م]. (فعل: خماسي لازم). تَلَمْلَمَ، يَتَلَمْلَمُ، مصدر تَلَمْلُمٌ. :-تَلَمْلَمَ الشَّيْءُ :- : اِجْتَمَعَ. :-تَلَمْلَمَ الأهْلُ.
المعجم: الغني

مُلَمْلَمٌ
[ل م ل م]. (مفعول من لَمْلَمَ).
1. :-تِبْنٌ مُلَمْلَمٌ فِي الْحَقْلِ :- : مُجَمَّعٌ فِي مَوْضِعٍ. :-حَشَائِشُ مُلَمْلَمَةٌ.
2. :-وَجَدَ جَمْعَهُمْ مُلَمْلَماً :- : مُجَمَّعاً ومُتَشَابِكاً.
المعجم: الغني

مُلَملَمة
ململمة
1- ململمة : مؤنث ململم. 2- ململمة : خرطوم الفيل.
المعجم: الرائد

مُلملَم
ململم
1- ململم من الرجال أو الجمال أو غيرها المضموم المجموع بعضه إلى بعضه الآخر. 2- ململم : «شعر ململم» : مدهون.
المعجم: الرائد

تلملَم
تلملم – تلملما
1-تلملم الشيء : اجتمع
المعجم: الرائد

اللُّمْلُومُ
اللُّمْلُومُ : الجماعةُ.
المعجم: المعجم الوسيط

تَلَمْلُمٌ
[ل م ل م]. (مصدر تَلَمْلَمَ). :-تَلَمْلُمُ النَّاسِ :- : اِجْتِماعُهُمْ.
المعجم: الغني

تلملم النّاس
اجتمعوا :-تَلَمْلم الطُّلاّبُ في السَّاحة.
المعجم: عربي عامة

اللَّمْلَمُ
اللَّمْلَمُ : الجَيْشُ الكثير المجتمع.
وحيٌّ لَمْلَمٌ: كذلك.
المعجم: المعجم الوسيط

تَلَمْلَمَ
تَلَمْلَمَ : مطاوع لَمْلَمَ.
المعجم: المعجم الوسيط

لُملوم
لملوم
1-جماعة
المعجم: الرائد

يلملم
واللملم، هو جبل قريب من مكة فيه مسجد لمعاذ بن جبل، وهو ميقات أهل اليمن وكل من يمر من هناك.
المعجم: مصطلحات فقهية

‏يلملم‏
‏مكان يبعد 70 كم من طريق مكة وهو ميقات أهل اليمن‏
المعجم: مصطلحات فقهية

لَمَّه
ـ لَمَّه: جَمَعَه،
ـ لَمَّ الله تعالى شَعَثَه: قاربَ بين شَتيتِ أُمورِه.
ـ دارُنا لَمومةٌ، أي: تَجْمَعُ الناسَ وتَرُبُّهُم.
ـ غُلامٌ مُلِمٌّ: قارَبَ البُلوغَ.
ـ رجُلٌ مِلَمٌّ: يَجْمَعُ القومَ أو عَشيرَتَه.
ـ المِلَمُّ: الشديدُ من كُلِّ شيءٍ.
ـ ألَمَّ: باشَرَ اللَّمَمَ،
ـ أَلَمَّ به: نَزَلَ، كلَمَّ والْتَمَّ،
ـ أَلَمَّ الغُلامُ: قارَبَ البُلوغَ،
ـ أَلَمَّ النَّخْلَةُ: قارَبَتِ الإرْطابَ.
ـ اللَّمَمُ: الجنُونُ، وصِغارُ الذنُوبِ.
ـ المَلْمومُ: المَجْنُونُ،
ـ أصابَتْه من الجِنِّ لَمَّةٌ، أي: مَسٌّ، أو قليلٌ.
ـ العينُ اللاَّمَّةُ: المُصِيبةُ بسوءٍ، أو هي كلُّ ما يُخافُ من فَزَعٍ وشَرٍّ.
ـ اللَّمَّةُ: الشِّدَّةُ،
ـ اللُّمَّةُ: الصاحِبُ، أو الأَصْحابُ في السَّفَرِ، والمؤنِسُ، للواحدِ والجَمْعِ،
ـ اللِّمّةُ: ما تَشَعَّثَ من رسِ المَوْتودِ بالفِهْرِ، والشَّعَرُ المُجاوِزُ شَحْمةَ الأُذُن, ج: لِمَمٌ ولِمامٌ.
ـ ذو اللِمَّةِ: فَرَسُ عُكاشةَ بنِ مِحْصَنٍ، رضي الله تعالى عنه.
ـ هو يَزورُنا لِماماً: غِبّاً.
ـ والمُلَمْلَمُ، بفتح لامَيْهِ: المُجْتَمِعُ المُدَوَّرُ المَضْموم، كالمَلْمومِ،
ـ المُلَمْلَمه: خُرْطومُ الفيلِ.
ـ يَلَمْلَمُ أو ألَمْلَمُ أَو يَرَمْرَمُ: ميقاتُ اليمن: جبلٌ على مَرْحَلَتَيْنِ من مكةَ.
ـ حروفُ الجَزْمِ: لَمْ ولَمَّا وألَمْ وأَلَمَّا.
ـ لَمْ: نَفْيٌ لما مَضَى.
ـ ولَمَّا: تكونُ بمَعْنَى حين ولَمِ الجازِمَة، وإلاَّ، وإنْكارُ الجوهريِّ كوْنَه بمعنىَ إلاَّ غيرُ جَيِّدٍ، يقالُ: سَألْتُكَ لَمَّا فَعَلْتَ، أي: إلاَّ فَعَلْتَ، ومنه: {إنْ كلُّ نَفْسٍ لَمَّا عليها حافِظٌ}، و{إن كلُّ لما جميعٌ لَدَيْنا مُحْضَرون}. وقراءَةُ عبدِ الله (إنْ كُلٌّ لَمَّا كَذَّبَ الرُّسُلَ).
ـ اللُّمْلومُ: الجماعةُ.
ـ ألُمَّ: هَلُمَّ.
ـ ألَمَّ يَفْعَلُ: كادَ.
ـ لِمَ: يُسْتَفْهَمُ به، وأصْلُه: ما، وُصِلَتْ بلامٍ، ولَكَ أن تُدْخِلَ الهاءَ، فتقولَ: لِمَهْ.
ـ ”إنَّ مِمَّا يُنْبِتُ الربيعُ ما يَقْتُل حَبَطاً أو يُلِمُّ” أي: يَقْرُبُ من ذلك.
ـ حَيٌّ وجَيْشٌ لَمْلَمٌ: كثيرٌ مُجْتَمِعٌ.
ـ لَمْلَمَ الحَجَرَ: أدارَهُ.
ـ الْتَمَّ: زارَ.
المعجم: القاموس المحيط

يلم
“ما سَمِعْتُ له أَيْلَمةً أَي حركةً؛
وأَنشد ابن بري: فما سَمِعْتُ بعدَ تِلك النَّأَمَهْ مِنها، ولا منه هُناكَ أَىْلَمَه؟
‏قال أَبو علي: وهي أَفْعَلَة دون فَيْعَلة، وذلك لأَن زيادةَ الهمزة أَوّلاً كثير ولأَن أَفْعَلة أَكثر من فَيْعَلة.
الجوهري: يَلَمْلَم لغة في أَلَمْلَم، وهو ميقاتُ أَهل اليمن.
قال ابن بري:، قال أَبو علي يَلَمْلَم فَعَلْعَل، الياءُ فاءُ الكلمة واللام عينها والميم لامها.
المعجم: لسان العرب


المصدر: موقع المعاني

السابق
جوع
التالي
عُبُودِيَّة

اترك تعليقاً