القصة القصيرة جدا

زهرة نعمان

أطفأ المِصباحَ ، أشعَلَتْ شمعةً ، رومانسية تُهيمِنُ على أجواءِ الغرفةِ الدافئة ، مازالت تَتَجَمَّلُ مُتراقِصةً أمامَ مِرآتِها و شَذا عِطرِه يُغريها .. ضَغَطَ على أزرارِ جهازِه … ” كان لك معايا أجمل حكاية .. في العمر كله “.. تَهاوتْ نحوَ المرآةِ فالتَصقَ وجهُها بِوجهِها .. سَقَطَ المِشطُ مِن يَدِها .. و مِن عَينيها سالتْ ذكرياتُ حُبٍّ قديمْ.

السابق
مصالحة
التالي
واجهة

اترك تعليقاً