القصة القصيرة جدا

وأد

عشرون عاما ونيف هى عمر زواجهما المثالي … انصهر ميولها الأدبي فى أتون الحياة العملية … بعد ثورة الاتصالات عاودها الحنين … ضبطها متلبسة بتعليق مخالف لمبادئه؛ هاج وماج؛ ذكرته بماضيهما ، طمأنته على المستقبل، حاولت دون جدوى ..

السابق
استصلاح
التالي
قراءة في نص “وأد”

اترك تعليقاً